أبولونيا لابيدرا و صديقتها الهائجة في مواجهه عنتيل قوي علي الشاطئ